“المستقبل” يُحمِّل باسيل تداعيات ممارساته السياسية والطائفية الحريري نفى اتصاله برئيس العوني وتمسك بالتسوية

صحافة نت سوريا : صحيفة السياسة :

بيروت ـ “السياسة”:

في حمأة احتدام الخلاف السياسي بين “تيار المستقبل” و”التيار الوطني الحر”، الذي ينذر بمضاعفات لا قدرة للبلد على تحملها، وفي الوقت الذي أكد مصدر قيادي في “المستقبل” أن “رئيس الحكومة سعد الحريري لم يتصل بوزير الخارجية جبران باسيل”، ومشيراً إلى أن البديل من التسوية يعني مشكل سياسي كبير بالبلد، حملت أوساط بارزة في “المستقبل” عبر “السياسة”، الوزير باسيل “مسؤولية كل ما يمكن أن يحصل نتيجة ممارساته السياسية والطائفية”، معتبرة أنه “ليس من مصلحة أي فريق ضرب التسوية الموجودة، وتالياً إدخال البلد في الفوضى على مختلف الأصعدة”.

وفيما باشرت لجنة المال والموازنة أمس، دراسة مشروع الموازنة، بإقرارها اقتراح تمديد الصرف على القاعدة الإثني عشرية الى 15 يوليو المقبل، بدلاً من نهاية يونيو الجاري، حملت وزيرة الداخلية والبلديات ريا الحسن، باسيل “مسؤولية اطلاق المواقف التصعيدية في كل جولة اسبوعية يقوم بها حيث نجح وبجدارة في إثارة المزيد من الانقسامات التي لا تحتاج البلاد إليها”، مطالبة إياه بـ”مودة واحترام أن يترك الأمور لأصحاب الشأن ولا يعمد إلى التشويش على عمل باقي الوزارات”.

وتوازياً شن تلفزيون “المستقبل” هجوماً عنيفاً على رئيس “التيار الوطني الحر”، وقال إن “باسيل ومن معه لا يملكون حقوقاً حصرية بمكافحة الفساد، وتلويحه ‏بفتح المشاكل مع الجميع، مجرد حركة شعبوية لا تبدل بواقع الأمور شيئاً.

واعتبر أن “رفع شعار الدولة المدنية يقتضي أولاً مغادرة المربعات الطائفية واعتبار ‏المحاصصات الطائفية والمذهبية الوسيلة الأنجع لما يسمى استرجاع حقوق المسيحيين، بمثل ‏ما يوجب على سبيل المثال لا الحصر وضع نتائج امتحانات مجلس الخدمة المدنية موضع ‏التنفيذ وتطبيق القوانين التي تجعل من المواطنية صفة تعلو على الولاء الطائفي”.

وأضاف إن “اللواء عماد عثمان ليس أهم من رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة، وهو موظف في خدمة ‏الدولة والشعب، لكن السؤال الأساسي الذي نضعه برسم اللبنانيين وبرسم الوزير باسيل، أين هو ‏التيار الوطني الحر، وزراء ونواباً وحزبيين من الرخص التي تنسب للواء عثمان، وما هي ‏الحصة التي نالها التيار والوزير باسيل من خدمات اللواء عثمان، وما هي لوائح تراخيص الآبار ‏التي شملتهم في المناطق كافة”‎.

على صعيد آخر، اعتبر رئيس حزب “القوات اللبنانية” سمير جعجع أن “وزارة العمل لا تضيق على العامل الأجنبي في ما يسمح به القانون، بل تسعى إلى رفع التضييق عن العامل اللبناني”.

وكان وزير العمل كميل أبوسليمان أعلن في وقت سابق، عن خطة وزارة العمل لمكافحة العمالة الأجنبية غير الشرعية على الأراضي اللبنانية “التي تترك تداعيات سلبية كثيرة على الأمن الإجتماعي والإقتصادي، وتخير شبابنا بين البطالة والهجرة”.

صحافة نت الجديد (صحافة نت الكويت) : “المستقبل” يُحمِّل باسيل تداعيات ممارساته السياسية والطائفية الحريري نفى اتصاله برئيس العوني وتمسك بالتسوية

نشر بتاريخ : الأثنين 2019/06/03 الساعة 10:27 م

متعلقات

  • نواب تيار المستقبل اللبنانى يؤكدون الدعم الكامل للجيش والأمن فى مواجهة الإرهاب

    اليوم السابع
  • البنتاجون يدرس أفضل خيارات إنتاج مروحيات المستقبل وإدخالها الخدمة بحلول 2030

    اليوم السابع
  • لبنان: «المستقبل» و«الحر» نحو طلاق مُكلف

    جريدة القبس
  • حزب جبهة المستقبل الجزائرى ينسحب من الانتخابات الرئاسية المقبلة

    اليوم السابع
  • أمين تيار المستقبل: سعد الحريرى حريص على السير بخطة إنقاذية للاقتصاد اللبنانى

    اليوم السابع
  • إشادات واسعة بمدير مكتب الأمير محمد بن سلمان.. سعوديون: من وجوه بناة المستقبل

    صوت الأمة
  • الإمارات: ورشة السلام من أجل الازدهار تسعى لتعزيز فرص المستقبل للفلسطينيين

    صحيفة البيان
  • تعرف على أبرز ملفات قمة مكة يدا بيد نحو المستقبل برئاسة الملك سلمان

    اليوم السابع
  • الخداع الاستراتيجي والإعلامي أهمها.. تعرف على أشكال الحروب المستقبلية

    صوت الأمة